موقع النفط والغاز الطبيعي العربي

 

 

 
الصفحة الرئيسية > قسم الدراسات

الصناعة الاستخراجية امتداد امامي حيوي للصناعات التحويلية

نايف عبوش
ماجستير في العلوم الاقتصادية

 

تعتبر الصناعات الاستخراجية، النفطية منها والمعدنية، القاعدة الأساسية  للصناعات التحويلية في الوطن العربي، بما حباه الله من موارد طبيعية، باحتياطيات زاخرة من النفط، والكبريت، والفوسفات، والبوكسايت، والبنتونايت  وغيرها من المعادن، وبجدوى اقتصادية وفنية معا، ناهيك عن كون الوطن العربي برقعته الجغرافية الاستراتيجية، سوقا استهلاكية ملائمة سكانيا وسوقيا،الامر الذي وفر مناخا مناسبا للاستثمار في الصناعات التحويلية،كامتداد خلفي للصناعة الاستخراجية الام، وبمعايير اقتصادية مقبولة.وهكذا يلاحظ ان الصناعات التحويلية توطنت في الغالب بسبب ميزة الموقع، وارتفاع معاملات التشابك،بالقرب من بؤر الصناعة الاستخراجية للمادة الخام التي تستهلكها، مستفيدة من وفورات النقل، وخدمات البنى التحتية القائمة لها، مما حقق لها الكثير من الوفورات الايجابية،التي انعكست بإقلال كلف الانتاج،ورفع كفاءة الاداء،وارتفاع معدلات العائد على الاستثمار،والمنافسة في السوق بدرجة واضحة للعيان.  

ونلاحظ على سبيل المثال ان مصافي النفط تتوطن قرب مصادر انتاج النفط، وصناعة اسمدة اليوريا تتمركز عند مصادر التجهيز بالغاز الطبيعي، في حين تتوطن صناعة الاسمدة الفوسفاتية بالقرب من مناجم استخراج الصخور الفوسفاتية،كما تتوطن صناعة انتاج حامض الكبريتيك ومطاحن انتاج الكبريت الزراعي، بالقرب من مناجم استخراج الكبريت الخام.. وهكذا.

 ولان الطلب المحلي والعالمي على مشتقات الصناعة الاستخراجية في تزايد مستمر، فلاشك انه سيؤدي إلى ازدياد الاستثمارات في الصناعات التحويلية لمواجهة الطلب المتزايد،مما ينعكس ايضا،في حالة من الازدهار العمراني ومشروعات البنية الأساسية، والمرافق العامة، التي تشهدها مجمعات هذه الصناعات، والانشطة اللاحقة المترابطة معها،ناهيك عن استيعاب اعدادا اضافية من العاملين الجدد في هذه الصناعات،مما يساعد على امتصاص نسبة كبيرة من البطالة السائدة في سوق العمل.

وهنا لا بد من الاشارة الى ان الصناعة الاستخراجية العربية من النفط، والكبريت، والفوسفات، والبنتونايت، والحديد، والبوكسايت،باعتبارها صناعة استراتيجية رائدة،قد أسهمت في دعم ومساندة القاعدة الصناعية   العربية، حيث تعتبر ركناً أساسياً فيها،بما توفره لها من المواد الاولية الاساسية اللازمة للانتاج،حيث توسعت مجالات استعمالاته المتنوعة التي تغطي معظم مناحي الحياة المعاصرة ، وفي مختلف النشاطات الزراعية، والصناعية،والبناء،والتشييد، وغيرها.

كما أسهمت هذه الصناعات بتشابكاتها الشديدة، في خلق قيمة مضافة جديدة، شكلت إحدى روافد الدخل القومي لاقتصادات الاقطار العربي المنتجة،حيث أسهمت في زيادة الصادرات غير النفطية، مما ادى الى تحسين الميزان التجاري،وساعد في توطين التكنولوجيات الحديثة في الصناعة الاستخراجية، والصناعة التحويلية العربية، من خلال التعامل مع كبريات الشركات العالمية المتخصصة في توريد التقنيات،الامر الذي افرز خبرة فنية وطنية، واطر تقنية محلية بدرجة عالية من الاستيعاب، والتشغيل،والتطويع،لكافة مفاصل الحزمة التكنولوجية الموردة.  

ولعل من أهم المزايا الاقتصادية لهذه الصناعات قدرتها على إمداد العديد من الصناعات الوسيطة،والنهائية اللاحقة،  بالمواد الخام الأولية، ونصف المصنعة ،التي تشكل المدخلات الأساسية لهذه الصناعات،مما يمنحها درجة عالية من الاستقلالية الذاتية بتكامل حلقاتها الانتاحية محليا في نفس القطاع الصناعي داخل البلد المنتج،ويحررها من هيمنة احتكار الموردين للمواد الاولية في السوق الخارجية..

 
     

المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن وجهة نظر أصحابها - أتفاقية الأستخدام
كل الحقوق محفوظة ®2013 لموقع النفط والغاز الطبيعي العربي